هلع داخل مخيمات تندوف وحملة تخزين المواد الأساسية تحسبا لانحصارها بسبب الحراك الجزائري

   يبدو بأن القيادة الصحراوية ــ الكيان الوهمي ــ تتوجس كثيرا من إستمرار الحراك الجزائري، ليس فقط على مستوى السياسي بل كذلك على مستوى الأمن الغذائي للاجئين الصحراويين، حيث تفيد آخر الأخبار بأن الرئيس "إبراهيم غالي" أعطى تعليمات بضرورة تأمين المواد الأساسية للحياة اليومية، و تخزينها بكميات كبيرة كقنينات الغاز و المحروقات، و أن يعمل  الهلال الأحمر الصحراوي بعملية ترشيد و تقشف إلى أبعد الحدود للمواد الغذائية التي يتكفل بتخزينها من المساعدات الدولية.
  مخاوف قيادة الكيان  الصحراوي الوهمي  بخصوص هذا الموضوع تصل إلى درجة توقع انقطاع الملاحة و حصول عصيان مدني بميناء وهران بسبب الحراك، و هو ما سيؤثر على وصول المساعدات الإنسانية  التي تقدمها المنظمات الدولية، و التي تصل في العاشر من كل شهر إلى المخيمات عبر هذا الميناء، و بالتالي حدوث احتجاجات للآجئين قد تزيد من حدة التوتر الاجتماعي والخوف من مستقبل مجهول خاصة بعد سماع هروب بعض القيادات الى المغرب.
بلقاسم الشايب للجزائر تايمز




رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chourapress.com/news3581.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 1
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :