شكاية إلى مدير أكاديمية وزارة التربية الوطنية بتطوان بمدير مؤسسة تصرف خارج وظيفته و انتهك حرمة الغير

مركز بواحمد ــ جماعة  بني بوزرة ــ إقليم شفشاون : مراسلة خاصة ــ
  في سابقة هي الأخطر من نوعها على الإطلاق ، ــ حسب مصدرنا الموثق ــ  أقدم مدير "الثانوية الإعدادية لبواحمد"  "بتنفيذ" إجراءات عملية التحفيظ ــ مطلب رقم 19/55341 بشأن المؤسسة التعليمية المذكورة أعلاه الموجودة بمركز بواحمد ، و التي قامت بها مديرية الأملاك المخزنية ــ تطوان ــ يوم الثلاثاء 2019/02/12 على الساعة 11.30 صباحا بإيعاز و بتنسيق محكم مع سبق الإصرار و التخطيط و الإعداد مع مدير الثانوية الإعدادية ــ المهندس و المرشد الفعلي لهذه العملية ــ بحيث قد جال و صال حول ملك الغير محددا النقط و الزوايا التي يجب حسب تقديره إدخالها في عملية التحفيظ ، إضافة إلى قيامه ــ المدير ــ باستدعاء بعض الجهات للحضور في هذه العملية ، متصرفا و كأنه هو صاحب الملك المراد تحفيظه ،  و متجاهلا بشكل سافر و متعمد ملاك الأرض  و متحديا بذلك كل القوانين  المعمول بها في هذا المجال .
  و عليه  قام ملاك الأرض الأصليون  الأوفياء لوطنهم ،  الذين منهم اقتنت الأملاك المخزنية الأرض التي شيدت فوقها المؤسسة ، ــ قاموا ـ بمراسلة الجهات المسؤولة و على رأسها "أكاديمية وزارة التربية الوطنية" و إدارة الأملاك المخزنية و مصلحة المحافظة العقارية في ذات الموضوع مستنكرين فعل "المدير" و منددين به  ، نظرا ــ :
ــ للقيام بعملية التحفيظ في غياب استدعاء الأطراف المجاورة للملك المراد تحفيظه مما يعتبر أمرا مخالفا للقانون المتعلق بعملية التحفيظ .
ــ لأن عملية التحديد تعدت المساحة و السور الذي بني كحد فاصل بين القطعة الأرضية التي تم اقتناؤها من طرف الدولة و القطع الأرضية التابعة للملاك الأصليين .
ــ لقيام السيد مدير الثانوية الإعدادية لبواحمد بعملية ليست في اختصاصاته و في غياب أي إخبار للجهات العليا المسؤولة .
   و بفعل هذا الانتهاك الصارخ لحرمتنا و التعدي الواضح على ممتلكاتنا ، نلتمس ــ يقول المشتكون ــ من سيادتكم أن تعملوا على وضع حد لتصرفات المدير المعني و حثه على القيام بمهمته التعليمية التربوية لا غير ، و ترك الإجراءات الأخرى للجهات المختصة ــ أملاك مخزنية بصفتها مشتريا و الملاكين بصفتهم بائعين و مصلحة  المحافظة العقارية المعنية بعملية التحفيظ ــ .
   هذا و أمام هذا التصرف الغريب لمدير مؤسسة تعليمية  يفترض أن يلزم حدوده و يتفرغ لمهامه الداخلية للمؤسسة ، أصيب الأهالي ــ ملاك الأرض ــ  الذين قدموا على الدوام للمنطقة و للوطن خدمات جليلة جدا ــ أصيبوا ــ بصدمة  نفسية خطيرة  جراء هذا الانتهاك و التطاول على سيادتهم من طرف موظف يريد "الترقي" على حساب الغير ، و لو بالاجتهاد المختل و المسيئ لهذا الغير و بالمبادرة لممارسة أعمال  لا تدخل ضمن اختصاصاته البتة .
   و يحتفظ الملاك المنتهكة حرمتهم بحقهم في اللجوء لكل ما يرونه مناسبا من إجراءات يكفلها القانون لرد الاعتبار و تأديب المتطاولين على القانون ، معبرين عن استعدادهم الدائم لتقديم كل المساعدات للدولة في شخص كل أجهزتها فيما يخص خدمة الصالح العام .
 





رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chourapress.com/news3579.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 2
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
  1. المغوشي عادل

    بتاريخ 22 مارس 2019 على الساعة 19:20

    يجب على صاحب المقال إن كان مهني في عمله أن يستقصي الأمر من جميع الأطراف وأن لا يحكم بمجرد سماعه لطرف مشتكي، فهذه هي الأعراف

    • Administrator

      بتاريخ 23 مارس 2019 على الساعة 10:35

      صحيح ..
      الجريدة مشرعة في وجه الجميع ..
      نحن مع الصوة و مع نقيضها .. نحن مع الرأي و الرأي الآخر .. نحن مرآة عاكسة لما يعتمل في المجتمع من "اختلاف و تباين " و تطابق أيضا ...
      نحن مع الحقيقة و الحقيقة تنبثق من الناس ..
      مرحبا بكل توضيح أو تفنيد أو تكذيب أو غير ذلك في إطار الأخلاقيات و الأدبيات المعهودة .. الموثقة .

  2. تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :