إسحاق شارية: جماعة مرتيل تتعاقد وتتفق مع الضحى والجامعي لوقف بناء البسطاء

محمد أشكور *

  في إطار الحملة الانتخابية التي يشارك فيها المحامي المثير للجدل الأستاذ اسحاق شارية ، للفوز بالمقعد البرلماني في الإنتخابات الجزئية بعمالة المضيق الفنيدق المقرر إجرائها يوم 20 شتنبر 2018 ، وخلال أحد مهرجاناته الخطابية بمرتيل بحي احريق يوم الخميس 13 شتنبر 2018 ، قال شارية أنه يتعرض للكثير من التهديد والمضايقات فإذا حدث وخرج من مرتيل سيكون مرغما وقصرا وليس اختيارا ، وفي معرض حديثه عن المشاكل التي تتخبط فيها مدينة مرتيل طرح سؤالا تفاعل معه أنصار الأسد عندما قال نحن صوتنا على علي أمنيول كرئيس الجماعة ولكن الرئيس الحالي من صوت عليه ، يسترسل الأستاذ شارية متهما الجماعة الترابية في شخص رئيسها الأستاذ هشام بوعنان بالتواطئ والإتفاق وكذلك التعاقد مع مافيا العقار الذي سماها على حد تعبيره بالضحى والجامعي معتبرا قضية منع المواطن البسيط من حقه في البناء هو اتفاق بين بوعنان والتجمعات السكنية حتى تنتهي هذه التجمعات من بيع منازلها ثم بعد ذلك سيتم إطلاق اوراش البناء للمواطنين ، وأنه كمرشح لحزب الأسد يحمل على عاتقه ادا وضعت ساكنة مرتيل الثقة فيه سيقوم بإعادة الاعتبار لو اد الديزة وكذلك تكريم المواطن المرتيلي الذي يحق له أن يشيد أربع جدران لصغاره تقيهم من الحر والبرد ، يضيف الأستاذ شارية ان يوم 20 شتنبر 2018 سيكون يوم ثورة وكرامة وعزة للقضاء على الفساد والظلم وذلك بالتصويت على الأسد.
من جهة أخرى نبه رجال السلطة والاعوان والشيوخ لوقف المهزلة حسب تعبيره والمتمثلة في جر المواطنين ودفعهم للتصويت على حزب التجمع الوطني للأحرار والذي اتهمه هو الآخر بأكل خيرات البلاد والعباد وإطلاق البوخرارو بواد مرتيل، مناديا الساكنة قائلا " لا تسمعوا لا للاعوان ولا الشيوخ ولا للحمامة ولكن تسمعوا لضميركم وقلبكم وللمعتقلين ولحزب الاسد " . أما عن تقربه في وقت من الأوقات لحزب العدالة والتنمية قال إسحاق شارية أنه نادم ومخطأ لأنه وثق في هذا الحزب مخاطبا عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية عبد العزيز رباح الذي سيؤطر أحد مهرجانات العدالة والتنمية بالفنيدق يقول له شارية " لقد درست فيكم الفساد وإن كان لكم وجه يستحي ما جئتم كستيخو فالأفضل أن لا تأتي " .
وجدير بالذكر أن الإنتخابات الجزئية بعمالة المضيق الفنيدق تعرف منافسة قوية بين المرشحين الخمسة سواء تعلق الأمر بالحمامة او الرسالة والسنبلة والمصباح والأسد .




نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chourapress.com/news3437.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :