"راموس" يحذف حسابه على "واتساب" جراء انتقادات لاذعة تعرض لها بسبب تصرفه "الماكر" في حق اللآعب صلاح

  شورى بريس ــتداولت مواقع الإنترنت المصرية والعربية وفق ما أورده موقع تركيا الآن عن  "م.عربي بوست" خبراً مفاده أن لاعب ريال مدريد سيرجيو راموس اضطر إلى إلغاء تطبيق واتساب من هاتفه بسبب كمية الرسائل التي وصلته من قبل المصريين والعرب عقب نهاية اللقاء الذي جمع ريال مدريد الإسباني وليفربول الإنجليزي.

وبحسب تلك الأنباء، فإن رواد الشبكات الاجتماعية وصلوا إلى رقم هاتف سيرجيو راموس وقاموا بنشره على جميع وسائل التواصل، رداً على الإصابة التي تسبب بها الأخير للاعب المصري محمد صلاح خلال المباراة.وتداول رواد الشبكات الاجتماعية رقم هاتف قالوا إنه للاعب راموس، وأن أحد المصريين استطاع الوصول إليه.

ولم يصدر عن ريال مدريد أو أي صحيفة اسبانية خبر إلغاء راموس حسابه على واتساب.

ونفى راموس ما نُسب إليه من الجماهير بأنع تعمّد إصابة النجم المصري، لكن خبراء في رياضة الجودو قالوا إن راموس استخدم حركة ألغيت من البطولات الدولية لرياضة الجودو وتحمل اسم “واكي جاتاميه” لإسقاط محمد صلاح وإصابته.

ويعول المصريون على صلاح كثيراً في قيادة منتخبه الوطني في مونديال روسيا الذي تعود له مصر، بعد غياب أكثر من ربع قرن.

وقدَّم صلاح موسماً استثنائياً بتسجيله 42 هدفاً في مختلف البطولات، وهو الهداف التاريخي للدوري الإنكليزي المؤلف من 20 فريقاً، بـ32 هدفاً، ليفوز بلقب هداف الموسم الحالي لـ”البريمرليغ”.

كما فاز صلاح بجائزة أفضل لاعب في “البريمرليغ” من الاتحاد الإنكليزي والجماهير ورابطة النقاد الرياضيين.

دشن مشجعو نادي ليفربول الإنكليزي حول العالم  حملة ، داعين فيها الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) لمعاقبة لاعب ريال مدريد سيرجيو راموس؛ لإيذاء لاعب ليفربول محمد صلاح عن قصد، في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا.

وقد وقَّع حتى اللحظة نحو 400 ألف مشجع من أنحاء العالم على  الوثيقة  التي تطالب بمعاقبة راموس، وسط تعليقات غاضبة من الموقعين؛ بسبب تعمُّد راموس الإيذاء، حسب تعبيرهم.

وبشكل لا يصدَّق، لاقت هذه الدعوة تفاعلاً كبيراً من العديد من المشجعين حول العالم حتى الآن، بعد توقيع نحو 400 ألف شخص عليها، بعد أن بدأت ليلة السبت فقط 26 مايو/أيار 2018.

وكتب المسؤولون عن الحملة عن أسباب تدشينهم إياها، أن راموس أبقى عمداً على ذراع محمد صلاح تحت إبطه؛ ودفعه للسقوط ما تسبب في إصابة كتفه الأيسر، وهو الأمر الذي فوّت عليه استكمال نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا؛ بل وربما يفقد المشاركة في كأس العالم أيضاً، والتي تنطلق بعد أيام بسبب هذه الإصابة.

وحاول النجم المصري صلاح أن يتحامل على الإصابة التي ألمت به، بضع دقائق، غير أنه سقط في نهاية المطاف على أرضية الملعب الأولمبي بالعاصمة الأوكرانية كييف، لنشاهد جميعاً دموعه وصرخاته من شدة الألم بسبب إصابته، ليتم تغييره في الدقيقة الـ30 من عمر المباراة.

و تكون النقطة الفاصلة التي اعتبر جماهير “الريدز” أنها حولت دفة المباراة تجاه الريال، بعد أن كان ليفربول فارضاً سيطرته طوال نصف ساعة منذ البداية، غير أنه بعد خروج صلاح تغيرت الأمور؛ وهو ما أدى في النهاية إلى خسارة المباراة أمام الريال بـ3 أهداف مقابل هدف واحد.

هذا إضافة إلى أن اللاعب  وبحسب اللقائمين على الحملة، استمر في التصرف على أساس أن لاعبي ليفربول عرقلوه بالخطأ، مما جعل الحكم يعطي اللاعب “ساديو ماني” بطاقة صفراء لا يستحقها .

وأضافت الحملة حسب نفس المصدر أعلاه أن راموس يمثل نموذجاً مروعاً لأجيال المستقبل من لاعبي كرة القدم، فبدلاً من الفوز بالمباريات بشكل عادل، يستخدم الحيل التي تخالف روح اللعبة واللعب النظيف .

كما أنه يجب على الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) والاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) اتخاذ التدابير اللازمة ضد راموس واللاعبين المماثلين الذين يتعاملون بعنف ضد منافسيهم، وأوصت الحملة باستخدام تسجيلات الفيديو الخاصة بالمباريات؛ لمراقبة العنف والحفاظ على سلامة اللاعبين والحفاظ على روح اللعبة النظيفة.





نشر الخبر :
رابط مختصر للمقالة تجده هنا
http://chourapress.com/news3224.html
نشر الخبر : Administrator
عدد المشاهدات
عدد التعليقات : 0
أرسل لأحد ما طباعة الصفحة
أضف تعليقك
    تعليقات الزوار

    أكتب الرقم الذي تراه امامك :